10 يونيو 2021

من نحن    اتصل بنا
آخر الأخبار
firstonemedia

هذا ما قررته السلطات الاسبانية بخصوص “حمالات” باب سبتة

هذا ما قررته السلطات الاسبانية بخصوص “حمالات” باب سبتة

قررت السلطات الإسبانية، ابتداء من اليوم الاثنين 2 أبريل الجاري، منع ممتهنات وممتهني التهريب نقل أي حمولة على ظهورهم خلال إخراج السلع من سبتة المحتلة، بهدف التخلص من تلك المشاهد المؤلمة واللاإنسانية، التي تظهر الحمالين، رجالا ونساء، في حالات مزرية.

وكان خوان إغناسيو زويدو، وزير الداخلية الإسباني، كشف في وقت سابق أمام لجنة الداخلية في برلمان بلاده، أنه يتفاوض مع المغرب من أجل التوصل إلى حل نهائي لوضعية حمالات البضائع بمعبر سبتة، بعد وفاة نساء في “تاراخال” جراء التدافع.

وأورد منبر “Ceutaldia” أن خوان إغناسيو زويدو أشار إلى أن هذه المفاوضات مع الحكومة المغربية تهم إمكانية مراجعة الإعفاء من التأشيرة للولوج إلى سبتة، الممنوح للمغاربة المقيمين في إقليم تطوان حتى يدخلوا الثغر بسلاسة.

ويخضع استثناء “الإعفاء من الحصول على تأشيرات” لدخول سبتة ومليلية لبروتوكول انضمام إسبانيا إلى معاهدة “شينغن”، الذي ينص على نظام خاص يعفي سكان الناظور وتطوان من الحصول على تأشيرة للدخول إلى الثغرين.

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *