10 يوليو 2020

من نحن    اتصل بنا
آخر الأخبار
firstonemedia

مع استمرار قصف نظام الاسد لشرقي حلب، فصائل المعارضة السورية المسلحة تحل نفسها لتشكيل “جيش حلب”

مع استمرار قصف نظام الاسد لشرقي حلب، فصائل المعارضة السورية المسلحة تحل نفسها لتشكيل “جيش حلب”

     أقدمت فضائل المعارضة السورية على حل نفسها وتشكيل كيان موحد أطلقت عليه اسم جيش حلب بقيادة أبو عبد الرحمن نور قائدا عاما، وذلك لمواجهة تقدم قوات النظام السوري داخل الأحياء الخاضعة لسيطرة المعارضة.

     ولم يعد هناك وجود لأي فصيل مسلح داخل الأحياء المحاصرة بحلب خارج إطار “جيش حلب”، حيث أكد موقع الجزيرة للأخبار أن ذلك جاء استجابة لمطالبة أهالي الأحياء المحاصرة، لمواجهة الانهيار الذي مكّن النظام من التقدم عسكريا داخل مناطق سيطرة المعارضة.

        وقد نزح نحو 16 ألف شخص من سكان مدينة حلب السورية عن منازلهم خلال الأيام القليلة الماضية، عقب التقدم المفاجئ للقوات الحكومية في العديد من الأحياء المحاصرة، التي تسيطر عليها قوات المعارضة في شرقي حلب.

      حيث لا تزال المناطق الخاضعة لسيطرة المعارضة تتعرض لقصف جوي عنيف، أسفر عن مقتل وإصابة عشرات الأشخاص، ليتجاوز عدد القتلى في شرق حلب يوم أمس الأربعاء الخمسين قتيلا. ولا يزال نحو 250 ألف شخص محاصرين في شرقي حلب، من بينهم نحو 100 ألف طفل، حيث لا توجد مستشفيات عاملة، ومخزون الطعام المسجل رسميا قد انتهى فعليا.

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *