28 أكتوبر 2020

من نحن    اتصل بنا
آخر الأخبار
firstonemedia

محمد السادس يترأس جلسة عمل حول مشروع خط أنابيب الغاز الذي سيربط نيجيريا والمغرب

محمد السادس يترأس جلسة عمل حول مشروع خط أنابيب الغاز الذي سيربط نيجيريا والمغرب

     ترأس الملك محمد السادس جلسة عمل حول مشروع خط أنابيب الغاز الرابط بين نيجيريا والمغرب، مرورا عبر العديد من بلدان غرب افريقيا، وذلك يوم أمس الثلاثاء بالقصر الملكي بالدار البيضاء، وهو المشروع الذي تمت مدارسة انشائه في مراكش خلال اللقاء الذي جمع بين قائدي البلدين على هامش مؤتمر (كوب 22)، وتم وضع اللمسات الأخيرة عليه في أبوجا أثناء الجولة التي قام بها الملك محمد السادس في افريقيا.

    ويندرج اللقاء في إطار التدابير الملموسة الرامية إلى النهوض بهذا المشروع الاقليمي المهيكل بالنسبة لمجموع بلدان المنطقة. والذي يمكن أن يرتبط بالسوق الاوربية، ويشجع على انبثاق منطقة شمال -غرب افريقية مندمجة، فضلا عن تمكينه المنطقة من تحقيق الاستقلالية الطاقية وتسريع وتيرة إنجاز المشاريع الكهربائية لفائدة الساكنة وتطوير أنشطة اقتصادية وصناعية هامة.

     وقد انعقد اللقاء بحظور كل من رئيس الحكومة عبد الإله ابن كيران، ومستشارا الملك فؤاد عالي الهمة وياسر الزناكي، ووزير الشؤون الخارجية والتعاون، ووزير الاقتصاد والمالية، ووزير الطاقة والمعادن والماء والبيئة في النيابة، والرئيس المدير العام لمجموعة المكتب الشريف للفوسفاط، ومديرة المكتب الوطني للهيدروكاربورات والمعادن، ورئيس المجلس المديري للوكالة المغربية للطاقات المستدامة، ومدير المكتب الوطني للكهرباء والماء الصالح للشرب، كممثلين عن الجانب المغربي.

     فيما مثل الجانب النيجيري، أحمد أبوبكر الرفاعي، مستشار الرئيس النيجيري، والمدير العام المكلف بالهندسة والخدمات التقنية في الشركة الوطنية النيجيرية للنفط، والمدير العام المكلف بالقانون التجاري في الشركة الوطنية النيجيرية للنفط، ومدير مشروع في الشركة النيجيرية لمعالجة ونقل الغاز، والمدير العام للموارد والغاز والطاقة، والقائم بأعمال بسفارة جمهورية نيجيريا الفيدرالية في الرباط.

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *