20 أكتوبر 2021

من نحن    اتصل بنا
آخر الأخبار
firstonemedia

لماذا إعتبر حكام غرفة “الفار” هدف مبابي في شباك إسبانيا صحيحا؟

لماذا إعتبر حكام غرفة “الفار” هدف مبابي في شباك إسبانيا صحيحا؟

عزيز الضيافي

أثارت لقطة الهدف الثاني للمنتخب الفرنسي أمام نظيره الإسباني في المباراة النهائية لبطولة كأس الأمم الأوروبية، والتي أحرز منها النجم كيليان مبابي هدف الفوز لمنتخب بلاده، الكثير من الجدل بعد أن حامت شكوك كثيرة على وقوع اللاعب في موضع تسلل.

اللقطة جاءت في حدود الدقيقة 80 بعد أن مرر اللاعب تيو هيرنانديز الكرة لزميله كيليان مبابي الذي تواجد في موقع شبه متسلل، لكن الحكم لم يُعلن عن أي شيء لتكتمل العملية بنجاح في شباك الحارس أوناي سيمون.

وبحسب التغيير الجديد في قانون التسلل، فإن العملية سليمة، وتموضع مبابي في وضعية تسلل كسره اللاعب إيريك غارسيا، الذي حاول قطع الكرة إلا أنه لم يلمسها بالشكل الكافي ليدمر بذلك مصيدة التسلل لتصل الكرة للنجم مبابي الذي حولها بنجاح إلى هدف الفوز.

التغيير الجديد في قانون التسلل إعتبر أن مدافع برشلونة والمنتخب الإسباني لعب الكرة بشكل متعمد، ما أدى إلى إعتبار أن الكرة قادمة من الخصم ولا وجود لعملية التسلل في اللقطة.

هذا وتمكن الديوك الفرنسية من حصد لقب دوري الأمم الأوروبية في نُسخته الثانية بعدما تغلب على المنتخب الإسباني، بنتيجة هدفين مقابل هدف واحد، في اللقاء الذي جمعهما على أرضية ملعب جوزيبي مياتزا.

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *