20 أكتوبر 2021

من نحن    اتصل بنا
آخر الأخبار
firstonemedia

جماهير ملعب السان سيرو لم ترحم دوناروما

جماهير ملعب السان سيرو لم ترحم دوناروما

المهدي موزون

تعرض الحارس الايطالي، دوناروما، لصافرات الاستهجان من قبل جماهير ميلان بملعب السان سيرو، في المباراة التي جمعت ايطاليا واسبانيا في نصف نهائي كأس الأمم الأوروبية.

وظهر دوناروما محبطا بين مدرجات السان سيرو، وأفقدته جماهير الميلان الثقة والتركيز، فهي لا ترحم حتى في مباريات المنتخب الايطالي. وهذا ما انعكس سلبا على مردود الحارس الذي بقي شاردا طيلة المباراة.

وعلى عكس جماهير الميلان في السان سيرو، جماهير تورينو استقبلت يوم أمس دوناروما في ملعب أليانز ستاديوم بحفاوة وتشجيع كبير وتتفاعل معه كلما لمس الكرة في لقاء تحديد المركز الثالث بين ايطاليا وبلجيكا.

وقد تفاعل المدرب الأسطوري للميلان، أريجو ساكي وتحدث عن الواقعة قائلا: ” الصافرات ضد دوناروما؟ أمر طبيعي، فهو يجب أن يدفع ثمن خيانة ميلان”.

وصرح اللاعب دافيدي كالابريا ، قائلا: ” يؤسفني ما حدث، نحن كالعمال، وكل واحد منا يأخذ أفضل مسار لحياته المهنية، وينبغي عليه تحمل مسؤولية القرار. لو كنت من الجمهور في السان سيرو لن أصفر ضده لأنه كان يلعب بقميص المنتخب، ويجب علينا جميعا أن ندعم منتخبنا”.

وقد قام المدرب مانشيني بدعم الحارس الأول للمنتخب، ومنحه شارة القيادة في اللقاء الأخير، وأصبح جيجي أصغر قائد للمنتخب الايطالي في مباراة رسمية عبر التاريخ بعمر 22 سنة و8 أشهر.

وبسبب هذه الأحداث، قرر الاتحاد الايطالي نقل المباراة الحاسمة التي ستجمع ايطاليا بضيفه سويسرا من ملعب السان سيرو إلى ملعب الألمبيكو بالعاصمة روما.

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *