16 يونيو 2021

من نحن    اتصل بنا
آخر الأخبار
firstonemedia

المغاربة يصبون جم غضبهم على الوزير” الفردوس” والستاتي يطالب بتحويل دعم الفنانين لانشاء المستشفيات.

المغاربة يصبون جم غضبهم على الوزير” الفردوس” والستاتي يطالب بتحويل دعم الفنانين لانشاء المستشفيات.

محمد الزكراوي

أثار الدعم المالي الاستثنائي الذي خصصته وزارة الثقافة والشباب والرياضة، قطاع الثقافة، للفنانين، جدلا واسعا بين رواد مواقع التواصل الاجتماعي، بسبب حجم المبالغ الممنوحة لهم واستفادة فنانين غابوا عن الساحة الفنية لسنوات طويلة، و”أخرين حديثو الظهور”، وبالمقابل اقصاء طاقات فنية كبيرة، حسب تعبير العديد من النشطاء.

وخلفت اللائحة التي ضمت مجموعة من الوجوه الفنية المغربية في مجالي الغناء والموسيقى، والتي تم تداولها على نطاق واسع، غضبا عارما بسبب حصول فنانين من مختلفة المجالات، على دعم وصل إلى سقف  180000 درهم، ومن بين الفنانين الذين حصلوا على هذا الدعم، نجد الفنان حاتم إدار بمبلغ 160000 درهم، وجمعية نادي الفنانين المغاربة، التي يشرف عليها الفنان عبد العالي الغاوي بمبلغ 180000درهم، واستفاد الفنان سعيد موسكير من 110000 درهم.

في هذا السياق أعرب الفنان الشعبي “عبد العزيز الستاتي” في تدوينة له على حائطه الفيسبوكي، عن استيائه من وزير الثقافة، بعد استثناء الفنانين الشعبيين من هذا الدعم، قائلا” لا أدري ماذا يعني الفن الشعبي المغربي بالنسبة لوزارة الثقافة ولا أدري لما الضحك على دقون الناس، لماذا أعلنت وزارة الثقافة عن دعم إستثنائي، وكذبت على الفنانين بينما جاءت نتائج الدعم كالمعتاد ونفس الأسماء المستفيدة دائما، وزارة الثقافة التي لم تكلف نفسها ولو اتصال هاتفي للإطمئنان على صحة فنان أفنى عمره لإسعاد الشعب”.

وأضاف الستاتي في ذات التدوينة” الستاتي فنان الشعب وسيبقى للأبد أكثر من 45 سنة شهرة، وتأتي وزارة الثقافة لتهينني وتهين الفن الشعبي بهذا الشكل والإقصاء الدائم من جميع محافلها”

وتابع الستاتي، قائلا “أشكر السيد محمد الأعرج (وزير الثقافة السابق) الذي كان بابه مفتوحا للجميع وقريب من جميع الفنانين بدون إستثناء”، قبل أن يطالب في الأخير ب”إلغاء الدعم الموسيقي المخصص لمجموعة من الأسماء تستفيد كل سنة” و”تحويل ذلك المبلغ المخصص لها لإنشاء مستشفيات أو مدارس أو دعم الطبقة الهشة” حسب ما جاء في تدوينته.

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *