20 يناير 2021

من نحن    اتصل بنا
آخر الأخبار
firstonemedia

الخلفي: شيء عادي أن تكون احتجاجات للتلاميذ

الخلفي: شيء عادي أن تكون احتجاجات للتلاميذ

ياسين لتبات – أكادير

بناءا على ما جاء به الناطق الرسمي باسم الحكومة، المصطفى الخلفي، أنه “شيء عادي أن تكون احتجاجات، لأن المغرب له قواعد تنظم وتؤطر الحريات”، مشددا على أنه “لا يمكن إلا التفاعل إيجابا مع أية انتقادات تطرح”، وذلك تعليقا على الاحتجاجات التلاميذية ضد الساعة الإضافية.

وقال الخلفي في الندوة الصحفية التي عقدها عقب المجلس الحكومي الأسبوعي ليوم الخميس 08 نونبر الجاري، “إن التوقيت المعمول به حاليا بالنسبة للتلاميذ هو التوقيت الشتوي القديم”، مضيفا أن “المشكل كان سيطرح لو لم يتم مراجعة التوقيت المدرسي”.

وأكد المتحدث نفسه أن “التوقيت المدرسي لن يكون عمليا معنيا بالساعة التي تمت إضافتها للتوقيت القانوني للمغرب”، مبرزا أن الحكومة “ستأخذ بعين الاعتبار ما يهم وضعية التلاميذ، لأنه حوالي 7 ملايين من التلاميذ يدرسون بالمدارس”.

وأوضح الخلفي أن “التوقيت المدرسي تمت مراجعته بالنسبة للتلاميذ”، وأن “عملية التنزيل ستبدأ يوم الاثنين علميا”، مردفا أن الحكومة راعت كذلك “البعد المرتبط بالصحة حتى يأخذ التلميذ كفايته من النوم “.

اعتبر الناطق الرسمي باسم الحكومة، المصطفى الخلفي، أنه “شيء عادي أن تكون احتجاجات، لأن المغرب له قواعد تنظم وتؤطر الحريات”، مشددا على أنه “لا يمكن إلا التفاعل إيجابا مع أية انتقادات تطرح”، وذلك تعليقا على الاحتجاجات التلاميذية ضد الساعة الإضافية.

وقال الخلفي في الندوة الصحافية التي عقدها عقب المجلس الحكومي الأسبوعي ليوم الخميس 08 نونبر الجاري، “إن التوقيت المعمول به حاليا بالنسبة للتلاميذ هو التوقيت الشتوي القديم”، مضيفا أن “المشكل كان سيطرح لو لم يتم مراجعة التوقيت المدرسي”.

وأكد المتحدث نفسه أن “التوقيت المدرسي لن يكون عمليا معنيا بالساعة التي تمت إضافتها للتوقيت القانوني للمغرب”، مبرزا أن الحكومة “ستأخذ بعين الاعتبار ما يهم وضعية التلاميذ، لأنه حوالي 7 ملايين من التلاميذ يدرسون بالمدارس”.

وأوضح الخلفي أن “التوقيت المدرسي تمت مراجعته بالنسبة للتلاميذ”، وأن “عملية التنزيل ستبدأ يوم الاثنين علميا”، مردفا أن الحكومة راعت كذلك “البعد المرتبط بالصحة حتى يأخذ التلميذ كفايته من النوم “.

فورست وان نيوز – الأول للأخبار

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *