04 مارس 2021

من نحن    اتصل بنا
آخر الأخبار
firstonemedia

الحاجة الحمداوية تعتزل فن العيطة وهذا هو السبب

الحاجة الحمداوية تعتزل فن العيطة وهذا هو السبب

وفاء هدراش

أعلنت الحاجة الحمداوية يوم امس الجمعة، في المؤتمر الصحفي الذي جمعها بالفنانة كزينة عويطة بالدار البيضاء عن اعتزالها للفن.

السيء الذي شكل مفاجأة كبرى للحاضرين وللجمهورها العريض، حيث اكتشفت سيدة العيطة المغربية، الحاجة الحمداوية، سبب اتخاذ هذا القرار قائلة :”صافي، باركة، عيت”.

وبعد ذلك قررت الحمداوية أن تسلم لابنة العداء، سعيد عويطة، المشعل ووضعت ريبرتوارها الغنائي الكبير قيد تصرفها بملء إرادتها وبدون أي مقابل، مبرزة ثقتها الكبيرة في صوتها وإحساسها.

ولﻹشارة فالحاجة الحمداوية أيقونة فن العيطة، انطلقت مسيرتها في خمسينات القرن الماضي، وجعلت من صوتها وأغانيها سلاحا ضد المستعمر، كما تغنى على مر السنوات الكبار والصغار بأغانيها الخالدة،

وقد كانت غائبة عن الساحة الفنية، عقب وفاة ابنها الوحيد، ومرورها بأزمات صحية متكررة، الأمر الذي عرضها إلى الإشاعة، ليقتصر خروجها بين الفينة والأخرى على تكذيب اشاعة وفاتها.

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *