31 أكتوبر 2020

من نحن    اتصل بنا
آخر الأخبار
firstonemedia

التحالف العالمي من أجل الأمل يمنح الملك جائزة الإعتراف الخاص للريادة في النهوض بقيم التسامح

التحالف العالمي من أجل الأمل يمنح الملك جائزة الإعتراف الخاص للريادة في النهوض بقيم التسامح

منح التحالف العالمي من أجل الأمل يوم أمس الإثنين بنيويورك الملك محمد السادس جائزة الإعتراف الخاص للريادة في النهوض بقيم التسامح والتقارب بين الثقافات، وتعزيز الإنسجام بين مختلف الثقافات سواء في المغرب أو على الساحة الدولية.

وقد تسلم الأمير مولاي راشيد هذه الجائزة باسم جلالة الملك، خلال حفل كبير أقيم في الفضاء الفخم للمكتبة العمومية في نيويورك، برعاية منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلوم والثقافة اليونسكو، بحضور عدد من رؤساء الدول، وممثلي السلك الدبلوماسي لدى الأمم المتحدة وواشنطن، الى جانب شخصيات من عالم السياسة والفنون والثقافة.

وبهذه المناسبة، قالت المديرة العامة لليونسكو، إيرينا بوكوفا، التي ترأست الحفل.” قبل شهرين تلقيت دعوة من الملك محمد السادس لزيارة مدينة فاس، الحاضرة الساحرة بمدينتها العتيقة التي تم إدراجها ضمن التراث العالمي الإنساني من قبل اليونسكو”. مبرزة أنه “بفضل الدعم السخي للملك تم ترميم خمسة من أقدم المدارس العتيقة التي تعود الى القرون ال14 وال15 وال16”.

ويذكر أن التحالف العالمي من أجل الأمل، هو شبكة تضم ثلاث مؤسسات ذات هدف غير ربحي، تتواجد بكل من نيويورك وزوريخ وهونغ كونغ، وقد وضع هذا التحالف لتتويج وتشجيع الأشخاص الذين يتحلون بالشجاعة في مناهضة الترهيب والعنف، حفاظا على الموروث الثقافي المشترك ومد الجسور بين الثقافات.

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *