09 يوليو 2020

من نحن    اتصل بنا
آخر الأخبار
firstonemedia

حمائز يرد على انتقادات نتائج ماستر التحرير الصحفي بجامعة ابن زهر اكادير

حمائز يرد على انتقادات نتائج ماستر التحرير الصحفي بجامعة ابن زهر اكادير

    تناقلت مجموعة من المواقع الإلكترونية الجهوية امتعاضات الطلبة ومجموعة من المهتمين بالشأن الإعلامي في الجهة مما أسموه بسياسة المحسوبية والزبونية التي عرفها انتقاء الأسماء المقبولة بماستر التحرير الصحفي والتنوع الإعلامي بجامعة ابن زهر للموسم الجامعي 2016/2017 والتي صدرت نتائجها بداية هذا الأسبوع.

     حيث تناقلت الجرائد الالكترونية تصريحات لبعض الطلبة اللذين اجتازوا مباراة ماستر التحرير الصحفي والتنوع الإعلامي المفتوح بجامعة ابن زهر منذ ثلاث سنوات تفيد بأن هناك تلاعبات طالت النتائج النهائية لولوج الماستر، إلى جانب نهج منطق الزبونية والمحسوبية في اختيار الناجحين. وقد علق عبد اللطيف خيار عضو اللجنة التنفيذية للاتحاد العام لطلبة المغرب على صفحته بالفايسبوك قائلا “رغم تحذيرنا المسبق في الاتحاد العام لطلبة المغرب للمسؤولين من السقوط في فضائح السنوات الماضية، يستمر على نفس المنوال ويختار صحفيين بالجهة لإتمام الدراسة مقابل الترويج بكفاءة رئاسة الجامعة ومدح إدارييها في المواقع والجرائد والإذاعات التي يشتغلون بها” معتبرا أن المباراة شكلية فقط لأن لائحة الناجحين تعد سلفا، وقد طالب خيار في نفس التدوينة منسق الماستر بتوضيح معايير الاختيار ومدى ملائمة لائحة الناجحين مع النتائج الحقيقية للمباراة، محملا إياه إلى جانب منسق إدارة كلية الآداب ورئاسة الجامعة المسؤولية كاملة في التجاوزات التي يشهدها هذا الماستر.

   وفي نفس السياق، علق عز الدين فتحاوي نقيب الصحفيين بأكادير على الموضوع على صفحته في الفايسبوك متسائلا عن سبب إقصاء عدة طلبة وصفهم بالمتفوقين، بالإضافة إلى إقصاء أحد الطلبة بسبب انتقاده نشاطا نظمه أحد مسؤولي الكلية، مضيفا أن النتائج لن تخرج عن مسار “من أنت” وخاتما تدوينته ب”عذرا لمن لم يسعفه باك صاحبي”. وقد حاولت الجريدة الاتصال هاتفيا وفايسبوكيا بصاحب التدوينة للمزيد من التوضيح لكننا لم ننجح في الحصول على رد.

    فيما رد حسن حمائز مسؤول الماستر أن هذه الاتهامات مجرد أخبار مغرضة مؤكدا أن اللجنة التي أشرفت على مباراة الماستر كانت مكونة من أساتذة مشهود لهم بالكفاءة والذين راعوا أن من يستحق ينجح، مشيرا الى أن ” اللي مكاينجح مكايعجبوش الحال” وواصفا ذلك بكونه طبيعة إنسانية، كما عبر حمائز عن تفاجئه بما راج مؤكدا أنه معروف بعلاقاته الطيبة مع الطلبة ويحب الخير لهم جميعا لكن المباراة لديها معايير معينة، وجوابا على سؤال الموقع إن كان أحد الطلبة تقدم رسميا بالطعن في نتائج المباراة أكد مسؤول الماستر أن الجامعة لم تتلق أي شيء بهذا الخصوص موضحا أن الذين يلومونهم اليوم يلومونهم على ما طلبوه هم في الأصل لكن لم تتم الاستجابة لهم، لذلك “قلبوها علينا”، واصفا ما حصل بأنه ضريبة النجاح.

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *