28 يونيو 2020

من نحن    اتصل بنا
آخر الأخبار
firstonemedia

“أغنية هادئة” لليلى سليماني تظفر بجائزة الغونكور الفرنسية

“أغنية هادئة” لليلى سليماني تظفر بجائزة الغونكور الفرنسية

    تمكنت الروائية المغربية ليلى سليماني، صباح اليوم الخميس، من الفوز بجائزة غونكور، التي تعد أرفع جائزة فرنسية أدبية وذلك عن روايتها “أغنية هادئة”.

     واستطاعت سليماني البالغة من العمر 35 سنة بفوزها بهذه الجائزة المرموقة، من الانضمام إلى النادي الضيق للنساء الفائزات بجائزة غونكور، إذ تعتبر هذه الكاتبة المغربية المرأة رقم 12 التي تحصل على الجائزة خلال 112 سنة من عمر الجائزة. وكان قد حصل على جائزة “غونكور” من المؤلفين العرب الكاتب المغربي الطاهر بن جلون عام 1987 عن روايته “ليلة القدر” واللبناني أمين معلوف عام 1993 عن روايته “صخرة طانيوس”.

    وتتناول الرواية قصة جريمة قتل طفلين على يد مربيتهما، وتتطرق كذلك إلى العلاقات الاجتماعية القائمة على السيطرة والبؤس. وقد تمكنت ليلى سليماني من خلال روايتها الثانية من انتزاع جائزة أدبية ستعطي، فضلًا عن الجانب المعنوي، دفعًا تجاريًا كبيرًا لدور النشر، إذ أن الكتاب الفائز بهذا التكريم يباع بأكثر من 345 ألف نسخة في المعدل.

     وقد أهدت الأديبة المغربية الجائزة لوالديها، خاصة لوالدها المتوفي منذ 10 سنوات. فيما قالت سليماني، “إن فكرة أن تدفع لغرباء حتى يحبوا أطفالك بدلا منك هي فكرة ساحرة. حيث تعيش الأمهات في خوف من سرقة الغرباء لقلوب أطفالهن.

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *