20 أغسطس 2019

آخر الأخبار
firstonemedia

المجموعة المغربية للتطوع تتواصل مع البرلمانيين والجمعويين والاعلاميين بالرباط

المجموعة المغربية للتطوع تتواصل مع البرلمانيين والجمعويين والاعلاميين بالرباط

يعرف المغرب فراغا تشريعيا في مجال التطوع التعاقدي مما يستدعي إخراج قانون يعترف به ويؤطر العملية التطوعية ويحمي حقوق المتطوعين. ولقد عملت المجموعة المغربية منذ تأسيسها سنة 2009 على المرافعة من أجل هذا الاعتراف عبر إستراتيجية ترافعية بمقاربة تشاورية، وعبر تجريب آلية للتطوع برهنت بالملموس على أهمية التطوع التعاقدي في حياة الشباب الطامح إلى الارتقاء بكفاءاته والمشاركة الفاعلة في الحياة العامة، والمساهمة في بناء الديموقراطية و المواطنة الفاعلة.

ومن خلال رصد مسار المرافعة من أجل مأسسة التطوع التعاقدي ،وما تحقق من نتائج، فإننا في المجموعة المغربية للتطوع نسجل ما يلي: 1اعتزازنا بالتجاوب الايجابي للوزارةالمنتدبة لدى رئيس الحكومة المكلفة بالعلاقات مع البرلمان والمجتمع المدني وتبنيها .لمسودة قانون التطوع التعاقدي التي تقدمنا بها و التي أصبحت مشروعا يحمل رقم 06/18. 2- دعوتنا الحكومة إلى الإسراع بإخراج هذا القانون الذي ستكون له نتائج إيجابية على السياسات الشبابية بالمغرب. 3- مناشدتنا السيدات والسادة البرلمانيين إلى التعاطي الإيجابي مع هذا المشروع أثناء مناقشته بالبرلمان بغرفتيه باعتباره آلية مبنية على مفهوم وممارسة جديدة. 4- دعوتنا المجتمع المدني إلى الانخراط الواعي في دينامية الترافع من أجل التسريع بإخراج قانونالتطوع التعاقدي و دعم حركة مبادرات من أجل إصلاح المنظومة القانونية للجمعيات بالغرب.

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *